منتدى هدير الجوهرة العربية
<img src="https://i39.servimg.com/u/f39/16/45/39/52/1_15011.gif" /> ارحب بكم في منتدى هدير الجوهرة العربية و ارجو ان تستمتعوا بالمواضيع و اذا اعجبكم لا تبخلو بالتسجيل <img src="https://i39.servimg.com/u/f39/16/45/39/52/1_15011.gif" />
<div align="center">
<img src="https://i39.servimg.com/u/f39/16/45/39/52/cand10.gif" />
</div>


منتدى خاص بالبنات الشطورات فقط و ممنوع دخول الاولاد  
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالموضوع المميز
يا ايها العضوات انا ادعوكن للبدأ في المشاركة فان المنتدى في نزول مستمر 

 ايها الزائرات ارجو منكم التسجيل ففي المرات القادمة لن تستطعن رأيت الاقسام 





حكمة المنتدى :

للحذاء لسان لكنه لا يتكلم ، للطاولة أرجل لكنها لا تسير ، للقلم ريشة لكنه لا يطير ، للقلم ريشة لكنه لا يطير ، و للحثير منا عقول لكنهم لا يفكرون






المواضيع الأخيرة
» الغاز ترفيهية 2
الخميس يناير 29, 2015 11:41 pm من طرف جوهرة المنتدى

» تألقي بأجمل موديلات الجلابيات في رمضان 2014
الخميس يناير 01, 2015 2:05 am من طرف جوهرة المنتدى

» صرخة الحرية
الخميس يناير 01, 2015 1:47 am من طرف جوهرة المنتدى

» سلوك الصائم 2
الإثنين يونيو 09, 2014 3:59 pm من طرف جوهرة المنتدى

» سلوك الصائم
الإثنين يونيو 09, 2014 3:56 pm من طرف جوهرة المنتدى

» صدقة الفطر
الإثنين يونيو 09, 2014 3:53 pm من طرف جوهرة المنتدى

» صلاة التراويح
الإثنين يونيو 09, 2014 3:51 pm من طرف جوهرة المنتدى

» ليلة القدر
الإثنين يونيو 09, 2014 3:47 pm من طرف جوهرة المنتدى

» قصة نزول القرآن
الإثنين يونيو 09, 2014 3:46 pm من طرف جوهرة المنتدى

» مبيحات الافطار
الإثنين يونيو 09, 2014 3:43 pm من طرف جوهرة المنتدى

» رمضان الاقصى منذ 33 سنة
الإثنين يونيو 09, 2014 3:29 pm من طرف جوهرة المنتدى

» كيف نستقبل شهر رمضان
السبت يونيو 07, 2014 5:55 pm من طرف جوهرة المنتدى

» خصائص شهر رمضان
السبت يونيو 07, 2014 5:52 pm من طرف جوهرة المنتدى

» من فضائل شهر رمضان
السبت يونيو 07, 2014 5:47 pm من طرف جوهرة المنتدى

» حرف الياء
الجمعة يونيو 06, 2014 2:54 am من طرف جوهرة المنتدى

Like/Tweet/+1

شاطر | 
 

 تفسير الاحلام لحرف التاء -1-

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جوهرة المنتدى
المديرة العامة


دعائي :
صورتي الرمزية :
هوايتي المفضلة :
مزاجك :
الاوسمة الاوسمة : الادارية المميزة

الدول : الجزائر
عدد المساهمات : 758
نقاط : 1720
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 04/05/2011
العمر : 17
الموقع : حي الزاوية حائطة 02/329 رقم الباب 009

مُساهمةموضوع: تفسير الاحلام لحرف التاء -1-   الثلاثاء يوليو 19, 2011 9:45 pm

تفسير الاحلام - حرف التاء
* - توراة من رأى في منامه أنه يتلو التوراة فلم يعرفها فإنه رجل يذهب مذهب القدرية.

* - ( ومن رأى ) أن عنده توراة فإن كان ملكاً مسلماً فتح بلداً من بلاد أعدائه أو اصطلح معهم على ما يريد وإن كان عالماً زاد علماً أو ابتدع فيما يعلم أو مال إلى مذهب أهل الأهواء وربما دلت رؤية التوراة على الاجتماع بالغائب أو وجود الضائع وربما دل الكتاب على من هو من أهله وإن كان الرائي أعزب تزوج من غير ملته وربما كثرت أسفاره لأن التوراة ذات أسفار وإن كانت زوجته حاملاً أتت بولد فيه شبهة وكذلك الحكم فيما سواها من الكتب وربما تزوج امرأة بغير ولي وربما عاشر من يفسد معه دينه ورؤية ما سوى الكتاب العزيز من الكتب والصحف في المنام تدل على العز لأرباب الأمور وتدل رؤية التوراة والإنجيل على رؤية النبي صلى اللّه عليه وسلم ولو في المنام وتدل رؤية التوراة والإنجيل على الخياطة ونقض العهد وإتيان الرخص ورؤية التوراة في المنام تدل على حكمة وعلم وهداية ومن كان له امرأة حامل ورأى التوراة في يده ولدت امرأته بنتاً لأن اسمها مؤنث.

* - توبة في المنام تدل على النجاة من السجن وتدل أيضاً على نيل ملك وإصابة شرف وبركة بعد احتمال بلية.

* - ( ومن رأى ) في منامه أنه أقلع عن الفسق فإنه يبتلى ببلاء ثم يتوب ويملك ملكاً وينال بركة وشرفاً ومن [ص 69] تاب في منامه عن ذنب لا يعلمه من نفسه ربما يخشى عليه من الوقوع فيه لكن عاقبته إلى خير والتوبة للكافر إسلامه والتوبة للمطربين والزناة وأشباههم تدل على الفقر بعد الغنى.

* - تسبيح من رأى أنه يسبح اللّه تعالى في المنام فإنه رجل مؤمن أو لا يسبح اللّه تعالى فهو كافر وإن قال سبحان اللّه فإن كان مغموماً أو محبوساً أو مريضاً أو خائفاً فرج اللّه عنه من حيث لا يحتسب فإن نسي التسبيح فإنه يحبس أو يناله غم وهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يسبح اللّه تعالى يفرج عنه ويكشف عنه كل هم ومن صلى في المنام فريضة ثم سبح أو هلل أو كبر كان دليلاً على قضاء الدين وبراءة الذمة والوفاء بالنذر والعهد والقيام بالشرط.

* - تهليل هو في المنام هداية ومن قال في منامه لا إله إلا اللّه فإنه يموت على الشهادة فإن كان في مصيبة يؤجر عليها وإن كان في غم وهم نجا وأتاه الفرج.

* - تكبير يدل في المنام على ملازمة التوبة.

* - ( ومن رأى ) أنه قال في منامه اللّه أكبر فإنه يظفر بأعدائه ويرى قرة عينه ويجد فرحاً وسروراً أو شرفاً.

* - تحميد هو في المنام يدل على زيادة الخير.

* - وقيل من رأى أنه يحمد اللّه تعالى فإنه ينال نوراً وهدى في دينه.

* - ( ومن رأى ) كأنه يحمد اللّه تعالى يرزق ابناً والتحميد في المنام غنى للفقير.

* - ( ومن رأى ) أنه حمد اللّه تعالى فإنه رجل شكور ينال نعمة سيرة كثيرة وابنين عالمين قال تعالى: {ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه}.

وقوله تعالى: {الحمد للّه الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق}.

* - توكل على اللّه تعالى في المنام والتلفظ به يدل على بلوغ المقاصد وانتهاء ما هو فيه من شدة والتوكل على اللّه تعالى يدل على الإيمان باللّه تعالى وحسن الظن به وعلى كفاية الأسواء والانتصار على الأعداء وبلوغ الآمال وربما دل التوكل على اللّه تعالى على توبة الفاسق وإسلام الكافر وربما دل على وقوع ما يتوقاه من الشر لكن عاقبته إلى خير.

* - التابعون رحمهم اللّه تعالى من رأى في المنام أحد التابعين عليهم الرحمة صار في بلدة أو أرض فإن أهل ذلك الوضع إن كانوا في كرب أو قحط أو خوف يفرج عنهم ذلك ويصلح حال رئيسهم وتحسن سيرته فيهم ورؤية العلماء منهم أو من غيرهم زيادة [ص 70] في علم الرائي لذلك ورؤية الوعاظ زيادة في الفتوح والسرور ورؤية الأولياء والصالحين زيادة في الدين.

* - ( ومن رأى ) بعض الصالحين من الأموات حياً في بلدة فإن تلك البلدة ينال أهلها الخصب والفرج والعدل من واليهم ويصلح حال رئيسهم.

* - ( ومن رأى ) في المنام أنه أحيا رجلاً منهم فهو حياة سنته.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بعض الصالحين المعروفين فهو دليل على أنه يصيبه بعض غموم الدنيا ووحشتها بقدر منزلة ذلك الصالح ثم يظفر بمراده.

* - تشهد من رأى في المنام كأنه قاعد يتشهد في الصلاة فرج عنه همه وقضيت حاجته.

* - ( ومن رأى ) أنه قاعد للتشهد فإنه يرفع إلى اللّه تعالى حاجته ويبلغ مراده فيها وإن كان في هم فقد قرب فرجه وقراءة التحيات في المنام دالة على ولي لا يصح النكاح إلا به أو شرط يجب القيام به بين الشركاء وربما دلت قراءة التحيات في المنام على رد المال بما هو أفضل منه.

* - تلفت الإنسان في صلاته في المنام يدل على التطلع إلى الدنيا وزينتها والإعراض عن الآخرة ونعيمها والميل مع الأهواء النفسانية.

* - تواضع الإنسان في المنام للناس ظفر وعلو ورفعة لما روي في الأخبار من تواضع للّه رفعه.

* - تكبر من رأى في المنام أنه تكبر لتمكنه بسرور الدنيا وفوزه بنعيمها واستقامة أمورها فإنه يدل على نفاذ عمره والتكبر في المنام يدل على الرزق والمنصب لكن عاقبته من ذلك إلى شر.

* - تبختر الإنسان في المنام يدل على الخطأ في الدين ويدل على إصابة شرف في الدنيا زائل عن قريب فإن كان ذا مال فإنه ينذر من أين كسبه.

* - تدل من رأى في منامه أنه تدلى من سطح إلى أرض برسن حتى وصل إليها فإنه يتورع ويدع حاجة له في ورعه فإن رأى أنه سقط من عال إلى أسفل فإنه يقنط من رجل كان يرجوه فإن زلق في طين أو وحل أو موضع ندى أو غيره فإنه يزول عن أمر دين أو دنيا وربما دلت سقطته سقطاً في كلام يتكلم به وتدلي القرابة في المنام الشيء الغير المناسب كالتدلي للسباع والحشرات فإنه يدل على الميل لأهل الشر بسبب من يدلي إليه من القرابة والمصهارة أو الصداقة ولو تدلى إلى بقر أو غنم أو نعم مال إلى أهل الخبر.

* - تزكية المرء نفسه في المنام تدل على اكتسابه إثماً فإن رأى كأن شاباً مجهولاً يزكيه انقاد له عدوه وإن رأى شيخاً مجهولاً يزكيه فإنه يصيب ذكراً حسناً جميلاً [ص 71] في عامة الناس وإن كان الشيخ والشاب معروفين نال بسببهما رئاسة وعزاً.

* - تملق من رأى في المنام كأنه يتملق لإنسان في شيء من متاع الدنيا فذلك مكروه فإن رأى كأنه يتملق له في علم يريد أن يعمله أو عمل من أسباب البر يستعين به عليه فإن ينال شرفاً ويصح دينه ويدرك طلبه وقيل إن التملق لمن تعود ذلك في أحواله غير مكروه في التأويل ولمن لم يتعود ذلك ذلة ومهانة فإن كان التملق من امرأة يعرفها فإن ذلك يدل على أنه يسلم من يد عدوه وفعل التملق والمداهنة في المنام دليل على الإيثار والبر والصدقة.

* - تعزية في المنام فيمن كان ذا يسار وحسن حال دليل على مضرة تصيبه وفيمن هو في شدة دليل منفعة وأما في المبشرين والراجين للمال فذلك دليل على احتياجهم إلى تعزية الناس لهم لما يعرض لهم من المصائب والمضار والتعزية لمن هو في شدة تدل على رجاء وخير وذهاب الشدة عنه.

* - ( ومن رأى ) في المنام كأنه عزى مصاباً نال أمناً وإن رأى كأنه عزى نال بشارة والتعزية في المنام بغير مصاب تدل على حادث يوجب التعزية وربما دلت التعزية على التقرب بالإملاق والتحبب للناس بالصدق واللين في الكلام والتعزية بالمصاب ربما كانت كذلك.

* - تحابب الإنسان لغيره في المنام إذا كان في اللّه تعالى فإنه دليل على وجوب رحمة اللّه ورضوانه وعلى الإقلاع عن الذنوب وعلى هداية الكافر إلى الإسلام وإن كان التحابب في غير اللّه دل على عقد شركة نتيجتها الخيانة أو الزواج بغير ولي.

* - توديع في المنام يدل على زوال المنصب أو طلاق الزوجة أو موت المريض أو الخروج من وطن إلى غيره أو من صنعة إلى غيرها وسواء كان الرائي هو المودع أو يودع غيره.

* - ( ومن رأى ) كأنه يودع امرأته فإنه يطلقها وقيل إن التوديع يدل على مفارقة المودع بموت أو غيره من أسباب الفراق ويدل التوديع على انصراف الشريكين وعزل الوالي وخسران التاجر وقال بعضهم إن التوديع محبوب في التأويل وهو يدل على مراجعة المطلقة ومصالحة الشريك وربح التاجر وعود الولاية إلى الوالي وبرء المريض وذلك لأنه من الوداع ولفظه يتضمن المودع وهو الدعة والراحة أيضاً فإن الوداع إذا قلب صار عاداً قال بعضهم إذا رأى الإنسان في منامه كأنه يسلم سلام وداع فإن ذلك رديء لمن سمعه ولمن يقول وذلك أن الناس لا يودع بعضهم بعضاً إلا عند المفارقة وعند البطالة وإذا أراد النوم وكذلك تدل هذه الرؤيا فيمن يريد أن يعرس على بطلان [ص 72] عرسه وعلى مفارقة الشركاء وموت المرضى.

* - توار من رأى في منامه أنه دخل بيتاً وتوارى فيه فإنه يعزي وقيل من توارى فإنه يولد له بنت لقوله تعالى: {يتوارى من القوم من سوء ما بشر به}.

والتواري في المنام دليل على الاستناد والاعتماد على من توارى به أو بمن دل عليه فإن توارى وأسند إلى شجرة ركن إلى عالم وإن كان عند الرائي حامل أتت بأنثى وربما دل التواري في المنام على النفاق والتكلم بأعمال السوء.

* - تعلم الإنسان في المنام لقرآن يتلقنه أو حديث نبوي يكتبه أو حكمة يتلقنها أو صناعة يتعلمها فإنه يدل على الغنى بعد الفقر والهدى بعد الضلالة وإن كان الرائي أعزب تزوج أو يرزق ولداً أو يصحب من يرشده ويهديه إلى الحق وإن تعلم سرقة أو فاحشة أو كفراً كان ذلك دليلاً على ضلالته بعد هدايته أو فقره بعد غناه أو يسلك سبيل الغنى أو يرتد بعد إيمانه والعياذ باللّه تعالى.

* - تجرد الإنسان من ثيابه في المنام من رأى أنه تجرد ولم يعرف تجرده في بر هو أو معصية فإن كان ذلك الموضع الذي يتجرد فيه سوقاً أو وسط الملأ والعورة بارزة وكأنه مستح منها وعليه بعض ثياب فإنه يهتك ستره ولا خوف في ذلك إن كان تجرده على وصفت ولم تكن العورة بارزة ولم يصر على الاستحياء منها ولم يكن عليه من ثيابه شيء فإنه يسلم من أمر هو فيه مكروه وإن كان مريضاً شفاه اللّه تعالى وإن كان مديوناً قضى اللّه دينه وإن كان خائفاً آمنه اللّه تعالى فإن لم يكن عليه شيء من نوع الثياب فإنه يقنط من رجل كان يرجوه أو يعزل عن سلطان هو فيه أو ينتفض أمر هو به متمسك كل ذلك إذا كانت عورتها بارزة ظاهرة وهو كالمستحي منها فإن لم تكن ظاهرة فإن حاله يتحول إلى حال السلامة والعافية من شماتة عدو وقيل إن التجرد ظلم وتجريد الميت في المنام دال على جبر الرائي على طلاق المرأة أو ظلم في ماله أو على السفر أو على التوبة من الإقلاع من الذنوب والاهتداء إلى الإسلام.

* - تمطى في المنام ملالة من أمر وكسل في عمل.

* - ( ومن رأى ) رجلاً يتمطى تمطى الشيطان من الأكل فإنه يكون مستنداً باغياً متطوالاً في أموره وإن كان المتمطي ميتاً فإن تأويل الرؤيا لعقبه من الأحياء [ص 73] والتمطي في المنام دال على الكبر والفخر وعدم الدين لقوله تعالى: {فلا صدق ولا صلى* ولكن كذب وتولى* ثم ذهب إلى أهله يتمطى} وربما دل التمطي في المنام على الراحة بعد التعب وإن كان الرائي مريضاً خشي عليه وإن كان سالماً مرض خصوصاً إن كان مع التمطي تثاؤب.

* - تهدد الإنسان من غيره في المنام يدل على ظفر المتهدد وأمن له وأمان.

* - ( ومن رأى ) أنه يتهدد في المنام ويتوعد من غيره ويراد منه أن يخضع فإنه يظفر ولا يخاف ما يتوعد به والتهدد في المنام دليل على الوقوف عن الخصوم فإن كان من مجهول لا يعرف فهو من الشيطان خصوصاً إن هدده أو توعده على فعل الصلاة أو قراءة القرآن أو إيتاء الزكاة وما أشبه ذلك وربما دل التهدد في المنام على الابتلاء بالمحبة.

* - تحويل الأشياء في المنام عن معهودها كالكنيسة تعود مسجداً أو الشجرة اليابسة تعود مثمرة فإن ذلك في المنام يدل على تغير أرباب المناصب أو إلى اختلاف أحوال العامل من شر إلى خير ومن خير إلى شر على قدر شواهد الرؤيا وكذلك انتقال الجوارح عن جواهرها والأشخاص عن صورها فمن رأى أنه مكتهل وليس كذلك فإنه صلاح في دينه ووقار له وزيادة في شرفه.

* - ( ومن رأى ) أنه صبي فلا خير فيه على كل حال فإنه يصبو ويأتي جهلاً وإن رأت امرأة أنها عجوز أو نصف وليست كذلك فهو صلاح لها في دينها ودنياها.

* - ( ومن رأى ) عجوزاً في المنام قد عاد شاباً فإنه إن كان فقيراً استغنى وإن كان ممن أدبرت عنه دنياه عاد إليه إقبالها وإن كان مريضاً أفاق من علته.

* - ( ومن رأى ) أنه صار غصناً طرياً جميلاً كأحسن ما يكون فإنه يموت سريعاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يطول في المنام فإنه تطول حياته ويصيب مالاً وولداً.

* - ( ومن رأى ) أنه يقصر باع داره أو دابته أو فائدة من الفوائد التي عنده وقد يخاف عليه من الموت.

* - ( ومن رأى ) النقصان في كل شيء من خلقه فإن ذلك في دنياه.

* - ( ومن رأى ) أنه في هيئة امرأة وزينتها فإنه يصيبه ذل وخضوع وبلاء في نفسه إلا أن يرى أنه عاد إلى حاله.

* - ( ومن رأى ) أنه له فرج كفرج المرأة أصابه ذل وقيل إن كان في خصام فليصالح خصمه فإن الحجة عليه فإن صالحه ظفر بحاجته وإن رأت المرأة أن لها ذكراً مثل الرجل أو لحية فإن كان لها ولد غائب اتصلت به وإن كانت حاملاً [ص 74] أتت بغلام وإن لم تكن حاملاً فإنها لا تلد ولداً أبداً وإن ولدت مات الولد قبل بلوغه وربما انصرف التأويل إلى قيمتها أو مالكها وكان له ذكر في الناس وشرف بقدر عظم الذكر وإن رأت المرأة أنها رجل تجامع النساء فإن تأويله لقيمتها ويصيب في الناس شرفاً وذكراً.

* - ( ومن رأى ) أنما له ذنباً أو قرناً أو ذؤابة أو حافراً فإن كان ذلك صالح في التأويل وكذلك لو رأى لنفسه منقاراً أو مشفراً أو خرطوماً أو نحو ذلك من الزيادة في الجسم فإن ذلك كله دنيا وخير إن شاء اللّه تعالى ومن استحال بدنه في المنام إلى البدن شيء من الحيوانات فإن كان سبعاً تسلط على من دونه بماله أو بسلطانه وشدة بأسه أو مكره وخداعه وإن كان من حيوان يؤكل دل على خيره أو مهانته.

* - ( ومن رأى ) لنفسه ريشاً أو جناحاً فإن ذلك رياسة وخيراً يصيبه وإن رأى أنه يطير بجناحه ذلك فإنه يسافر سفراً في سلطان بقدر ما استغنى على الأرض.

* - ( ومن رأى ) أنه صار جسمه من فخار أو قوارير فإنه لا بقاء له.

* - ( ومن رأى ) أنه صار من حديد فإنه يطول عمره.

* - ( ومن رأى ) أنه صار قنطرة أو جسراً يعبر عليه الناس فإنه يصير سلطاناً أو صاحب السلطان أو نظير السلطان أو عالماً من العلماء يتوصل به الناس في أمورهم.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول عصا فلا خير فيه فإنه فساد في دينه ودنياه إلا أنه يكون متعباً في دنياه وإن رأى أنه تحول صولجاناً فإنه كذلك إلا أنه لا ينال منه ما يطلبه باستقامة في أمره أو طلبه وإن رأى من عنده طفل مريض كأنه عاد طيراً فإنه دليل على موته وأن يجعل في حوصلة طائر.

* - ( ومن رأى ) أنه مسخ قرداً أو شبهه فإن ذلك زوال نعمة اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بعيراً أو دابة أو سبعاً ونحو ذلك فإنه لا خير فيه في الدين خاصة على كل حال وإن رأى أنه تحول طيراً فإنه يكون سياراً في الأرض صاحب أسفار وتكون معيشته في دنياه شبيهة بمعيشة ذلك الطير.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول وحشاً فإنه يفارق جماعة المسلمين ويعتزلهم.

* - ( ومن رأى ) أن تحول ظبياً فإنه يصيب لذة في عيشة مع النساء والظبيان.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بقرة وحش أصاب لذة في النساء.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول خنزيراً فإنه يخصب عيشه ويذل في نفسه.

* - ( ومن رأى ) أنه عنكبوت فإنه يصير عابداً تائباً من ذنوب كثيرة.

_________________
توقيعي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hadir16.ahlamontada.com
cool-roro
عضوة مميزة
عضوة مميزة


دعائي :
صورتي الرمزية :
هوايتي المفضلة :
مزاجك :
الاوسمة الاوسمة : وسام العطاء

الدول : الجزائر
عدد المساهمات : 273
نقاط : 312
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/08/2011
العمر : 17
الموقع : الجزائر ولاية تبسة

مُساهمةموضوع: رد: تفسير الاحلام لحرف التاء -1-   الأحد أغسطس 28, 2011 1:57 pm

شكر عل شيء ما شكر عل شيء ما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تفسير الاحلام لحرف التاء -1-
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى هدير الجوهرة العربية :: الدين الاسلامي :: تفسير الاحلام-
انتقل الى: